Daily Market Reviews

التقويم الاقتصادي ليوم 23 مارس، 2017

الوقت (جرينتش) العملة الحدث السابق المتوقع
09:00 EUR نشرة البنك المركزي الأوروبي الاقتصادية
09:30 GBP مبيعات التجزئة m/m -0.3% 0.4%
12:30 USD مطالبات البطالة 241K 240K
12:45 USD رئيس مجلس الاحتياطي الفدرالي يلين تتحدث
14:00 USD مبيعات المنازل الجديدة 555K 566K


نظرة عامة على الأسواق العالمية

تراجع اليورو على نطاق واسع مقابل العملات المتنافسة يوم الاربعاء. كان الجنيه الإسترليني في الغالب أقوى حيث اختار المتداولون التخلي عن مخاوفهم بشأن خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي لهذا اليوم. كان الدولار الأمريكي مختلطاً ولكن أقوى مما كان عليه في الجلسات الأخيرة. استمر الين في تعزيز قوته على نطاق واسع حيث أدّت حالات عدم اليقين العالمية إلى مواصلة انتقال التجار إلى عملة الملاذ الآمن. ارتفع الذهب للجلسة الخامسة على التوالي يوم الأربعاء، متجهاً بشكل متواضع نحو الأعلى حيث لا تزال الرغبة في المخاطرة منخفضة بين المستثمرين. انخفض النفط الخام بعد أن أعلنت وكالة معلومات الطاقة الأمريكية عن مكاسب أخرى لمستويات المخزون الخام، على الرغم من أن الخسائر كانت محدودة نتيجة انخفاض مفاجئ في مستويات مخزونات البنزين.

التحليل اليومي لأزواج العملات

EUR/USD – ارتفع الزوج في وقت مبكر من الجلسة، ولكن التجار وجدوا مقاومة كثيرة فوق المستوى 1.0800 وانخفض الزوج. بعد التداول بانخفاض ما يقارب من المستوى 1.0750 كان الزوج قد ارتد، ولكن كان لا يزال هناك مقاومة عند المستوى 1.0800 وأغلق الزوج الجلسة خجولاً من تلك المقاومة. نحن واثقون إلى حد ما من أن الزوج لن يتداول بارتفاع من خلال المقاومة عند المستوى 1.0800 وينبغي أن يجد نفسه بدلاً من ذلك ينخفض، خاصةً مع بداية استعادة الدولار الأمريكي مكانته يوم الأربعاء. كما يمكن للزوج أن يجد دعم عند المستوى 1.0700، الأمر الذي من شأنه أن يؤدي إلى نطاق تداول ضيق إلى حد ما للزوج مع المضي قدماً.

USD/JPY – تداول الزوج بانخفاض للجلسة السابعة على التوالي يوم الأربعاء حيث أن العزوف العالمي عن المخاطرة يبقي المتداولين ينتقلون إلى الملاذ الآمن الين. لقدكان هناك انخفاض دون المستوى 111.00 خلال اليوم، ولكن بحلول الإغلاق كان الزوج قد وجد دعم وارتد فوق المستوى 111.00. في حين أن الزوج قد أغلق فوق المستوى 111.00، فقد كان أدنى بكثير من الدعم عند المستوى 111.50 ونحن نعتقد أنه يمكن توقع مستويات أقل بكثير للزوج. لقد أعربت إدارة ترامب بالفعل عن رغبتها في ضعف الدولار الأمريكي، ويبدو كما لو أنها سوف تحصل على ذلك مع استمرار حالات عدم اليقين العالمية في تعزيز قوة الين، في حين أن الدولار الأمريكي يكافح تحت مخاوف بشأن السياسة المالية والنقدية في الولايات المتحدة.

USD/CAD – حاول الزوج الكسب في وقت مبكر من اليوم، ولكن بعد التداول قليلاً فوق المستوى 1.3400 فقد بلغ المقاومة و تراجع. لقد أخذه الانخفاض ليس فقط دون المستوى 1.3400 فقط، ولكن أيضاً أدنى من مستوى البداية في اليوم حيث تداول بانخفاض عند الإغلاق. لقد وجد الزوج دعم لدى وصوله إلى المستوى 1.3300 وتداول بارتفاع من ذلك الدعم. بدأ الدولار الأمريكي يظهر بعض علامات التعافي في الوقت الحالي، ولا يزال النفط الخام ضعيفاً، لذلك من الممكن أن نرى اختباراً آخر للمستوى 1.3400 للمقاومة في الأيام القادمة، مع احتمالية أن يتداول الزوج فوق المستوى 1.3400 في المدى القصير على الأقل.

GBP/USD – كان الزوج غير قادر على الارتفاع فوق المستوى 1.2500 يوم الأربعاء، لكنه وجد أيضاً دعم حيث انخفض بالقرب من المستوى 1.2400. بحلول الإغلاق كان الزوج قد عاد حيث بدأ اليوم، لينهي دون تغيير حيث حاول التجار تحقيق توازن بين مخاطر مفاوضات بريكسيت القادمة والمخاطر الناجمة عن حالات عدم اليقين المحيطة بإدارة ترامب. قد يؤدي ذلك إلى بعض التداولات المتقلبة من الزوج في الأسابيع المقبلة، على الرغم من أن بدء مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الأسبوع المقبل من المرجح أن يلقي بظلاله على ضعف الدولار الأمريكي، ويمكن أن يؤدي إلى انخفاض هذا الزوج على المدى القصير.

أحدث أنباء أسواق السلع

الذهب – كان الذهب مرتفعاً للجلسة الخامسة على التوالي يوم الأربعاء مع بقاء الرغبة في المخاطرة منخفضة بين المستثمرين وظل الدولار الأمريكي أضعف. عند الإغلاق كان الذهب قليلاً دون المستوى 1,250$، ويمكن أن يجد المزيد من المقاومة هناك غداً. إذا حصلنا على تعافي في الدولار الأمريكي أو زيادة الرغبة في المخاطرة فإن الذهب من المؤكد تقريباً أن ينهي مسيرة المكاسب الحالية ويتراجع عن المقاومة عند المستوى 1,250$. إذا استمر ارتفاعه فينبغي أن نحصل على خطوة ارتفاع لاختبار المستوى 1,275$ للمقاومة في وقت لاحق من هذا الشهر.


النفط – انخفض النفط الخام عند الإغلاق يوم الاربعاء حيث بقي ضعيفاً عقب التقرير الأسبوعي لوكالة الطاقة الامريكية فى الولايات المتحدة والذي أظهر 5 ملايين برميل تضاف إلى مستويات المخزون الأمريكية. لقد كانت الخسائر للنفط الخام محدودة، حيث أفاد تقرير وكالة الطاقة الامريكية أيضاً انخفاض أكبر من المتوقع في مستويات مخزونات البنزين. مع ذلك، لا يزال النفط الخام ضعيفاً جداً، ويمكن توقع المزيد من الخسائر حيث أن التجار لديهم أمل ضئيل في انخفاض مستويات الإنتاج، كما أنهم لا يزالون قلقين بشأن قوة الطلب على النفط الخام.